حارسات التراث والفن من جميع الافق (الموسيقيات)

شهر التراث يتيح لنا معرفة تنوع التراث الجزائري ، حسب الموقع جغرافي والمنطقة ، فهو يمثل الدراية والعمارة والجمال والبراعة. في هذا الإنتاج يشارك كل من النساء والرجال ، نسلط الضوء على مشاركة المرأة في الثقافة والحفاظ على التراث الجزائري. يوجد تراث حرفي نسوي غني ، والحرفيات كثيرات بأعمالهن في التطريز والنسيج والخياطة والفخار وصناعة السلال التي تستحق كل الرعاية والقيمة التي تستحقها.

جوقة أوركسترا الشعبي لمونتريال

كريمة بوغرارا تخبرنا عن شغفها :”تعود علاقتي مع الموسيقى إلى أوائل العقد الأول من 2000 في الجزائر. كانت بداياتي مرتبطة بحدث عام الجزائر في فرنسا سنة 2003 حيث كُلفت بتحديد مجموعات الموسيقى التقليدية. في هذا السياق ، كان من دواعي سروري البالغ اكتشاف الثروة العظيمة لتراثنا الفني ، موسيقى استثنائية منقوشة في حمضنا النووي! ومنذ ذلك الحين أعطيت نفسي مهمة التعريف بها ومشاركتها خارج حدود الجزائر. تميزت بداياتي بالتعاون مع العديد من الشركات والجمعيات الفنية (33Tours ، Audio-Concept ، OREF ، Nuits Métis ، AARC) واكتشاف فنانين استثنائيين (الفردة ، الصيد ، زفاناتس ، خيرة بلكحل ، نيليات تندوف ، ديوان الجزائر ، أهليل …). تمكنت من تحقيق نصف حلمي من خلال إنشاء شركة الإنتاج الخاصة بي Gosbat Music ( Gosbat اسم قرية والدي في الاوراس ) تكريمًا لأرضي وأجدادي بفضلهم أنا ما أنا عليه الآن. إذا كان بإمكاني اجعل هذه الموسيقى تسافر إلى أقصى حد ممكن.”